All for Joomla All for Webmasters

ريال مدريد يتلقى خبر سار قبل موقعة الكلاسيكو

تلقى أتلتيكو مدريد، الخسارة الأولى على ملعبه هذا الموسم في الليجا بعدما سقط بهدفين نظيفين على يد إسبانيول، خلال اللقاء الذي جمعهما مساء الأحد ضمن الجولة الـ36 بدوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم.

 

وعلى ملعب (واندا ميتروبوليتانو)، حمل هدف اللقاء الوحيد توقيع أوسكار ميليندو في الدقيقة 53 من عمر اللقاء.

 

وفي الوقت الذي كان يسعى فيه “الروخيبلانكوس” لإدراك التعادل، قتل المهاجم البرازيلي ليو بابتيتساو آمالهم بهدف ثان في الدقيقة 77.

 

وبهذه النتيجة كرر الفريق الكتالوني تفوقه على نظيره المدريدي هذا الموسم في الليجا، بعدما تغلب عليه بهدف نظيف في مباراة الدور الأول بينهما على ملعب (كورنيلا إل برات) بمدينة برشلونة، كما أنه بات الفريق الوحيد الذي استطاع التفوق على كتيبة الأتلتي ذهابا وإيابا في المسابقة المحلية.

 

وتعد هذه هي الخسارة الأولى التي يتجرعها فريق الأرجنتيني دييجو سيميوني على ملعبه في الليجا، الخامسة هذا الموسم بشكل عام، ليتجمد رصيد الفريق عند 75 نقطة ويفشل في تأمين المركز الثاني من أطماع جاره اللدود ريال مدريد، الذي سيحل ضيفا الليلة على غريمه التقليدي برشلونة في “كلاسيكو الأرض”.

 

ويمتلك الميرينجي فرصة اقتناص الوصافة في حالة فوزه بمباراة اليوم بالإضافة لمباراته المؤجلة أمام إشبيلية يوم الأربعاء المقبل.

 

من جانبه، رفع الانتصار رصيد إسبانيول إلى 43 نقطة في المركز الـ13.

عن محمد رمضان

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*