All for Joomla All for Webmasters

الخارجية المصرية تحذر مواطنيها بحظر التعامل مع الأفراد أو مكاتب إلحاق العمالة بالخارج تحت ما يسمى “بالتأشيرة الحرة”

اصدرت وزارة الخارجية المصرية اليوم الخميس بيانا هاما , حذرت فيه مواطنيها  بحظر التعامل مع الأفراد أو مكاتب إلحاق العمالة بالخارج التي تدعي وجود ما يسمى “بالتأشيرة الحرة”، حيث  يقع فيه العديد منهم ضحايا للنصب والاحتيال من قبل بعض المكاتب الخاصة العاملة في السفر.

 

وطالبت وزارة الخارجية، المواطنين بعدم التعامل مع الأفراد أو مكاتب إلحاق العمالة بالخارج التي تدعي وجود ما يسمى “بالتأشيرة الحرة”، والتي يعتقد بأنها تخول من يحصل عليها العمل في أي جهة داخل الدولة المعنية، علما بأنه لا يوجد ما يسمى بالتأشيرة الحرة على الإطلاق.

 

ونوهه وزارة الخارجية في البيان الصادر، اليوم الخميس، أن تلك التأشيرات عادة ما تؤدي إلى ترحيل العمالة المخالفة لقانون الإقامة بعد إدراج بياناتهم في قوائم منع الدخول، وبالتالي عدم الحصول نهائيا على أي فرصة للعمل مرة أخرى بذات الدولة، فضلا عن خسارة المبالغ المالية التي دفعت من أجل الحصول على التأشيرات.

 

وتشدد الخارجية على ضرورة الحصول على تأشيرة العمل عن طريق القنوات الرسمية المتمثلة في مكاتب إلحاق العمالة بالخارج المرخصة من قبل وزارة القوى العاملة.

 

المصدر: الوطن

عن احمد يعقوب

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*