وزير الداخلية يتفقد المشاريع التطويرية في المشاعر

وزير الداخلية يتفقد المشاريع التطويرية في المشاعر

دشّن الوزير خلال الجولة مشروع كدانة الوادي بمشعر منى

قام بها على عددٍ من المشروعات التطويرية الجديدة

تفقد وزير الداخلية رئيس لجنة الحج العليا، الأمير عبدالعزيز بن سعود بن نايف، عدداً من المشاريع التطويرية في المشاعر المقدسة.

واطلع الوزير خلال جولة قام بها على عددٍ من المشروعات التطويرية الجديدة التي تم تنفيذها خلال هذا العام لخدمة حجاج بيت الله الحرام، ومن بينها المخيمات المطورة بمشعر عرفة، وساحات نزول الحجاج الجديدة بمزدلفة، بالإضافة إلى طريق المشاة الجديد (المشعر الحرام) الذي يضم مسارات لكبار السن والأشخاص ذوي الإعاقة، واستخدم في إنشائه مواد صديقة للبيئة تدعم الاستدامة، وتسهم في تخفيف درجات حرارة مسارات المشاة.

كما دشن الوزير خلال الجولة مشروع كدانة الوادي بمشعر منى الذي صُمم ونُفذ وَفْق الهُوِيّة المعمارية للمشاعر المقدسة، ويضم أبراجاً متكاملة الخدمات بهدف إثراء تجربة الحجاج وتحسين وتجويد الخدمات المقدمة لهم.

وفي سياق متصل تابع الوزير سير العمل في مركز القيادة والتحكم التابع للدفاع المدني بمشعر منى، واستمع لشرح موجز عن خطة المديرية العامة للدفاع المدني لمهمة حج هذا العام قدمه مدير عام الدفاع المدني المكلف اللواء حمود الفرج، حيث استعرض ما تضمنته الخطة من توظيف للتقنيات الحديثة والذكاء الاصطناعي، ومنها المنصة الذكية التي تستخدم كاميرات مراقبة لاكتشاف الدخان والحريق والحالات الطارئة.

 واطلع على الخدمة التقنية لتراخيص شركات إسكان الحجاج، التي تسهل على مفتشي السلامة بالمديرية العامة التحقق من تراخيص الشركات عبر قراءة الـ QR Code المثبت على مداخل المخيمات بواسطة الكاميرات المثبتة في الدوريات الذكية وعرض بيانات التراخيص على الجهاز المحمول بالدورية.

 كما اطلع الأمير عبدالعزيز بن سعود على تقنية التوأمة الرقمية التي تعتمد على التكامل مع البوابة الجيومكانية للدفاع المدني بالحج من خلال بناء خريطة تفاعلية للمشاعر المقدسة لتوزيع القوى البشرية وتحديد النطاق الإشرافي لكل وحدة ميدانية، وتشمل نظام التدريب وتحديد الأماكن الخطرة والعمل على تلافي المخاطر.