بعد 24 ساعة من اختفائها.. مقتل نائب رئيس مالاوي في تحطم طائرة

بعد 24 ساعة من اختفائها.. مقتل نائب رئيس مالاوي في تحطم طائرة

بعد نحو 24 ساعة، انتهت عمليات البحث عن طائرة نائب رئيس مالاوي بالإعلان عن مقتل جميع من كانوا على متنها. وقال رئيس مالاوي لازاروس تشاكويرا، في خطاب للأمة، اليوم (الثلاثاء)، إن جميع من كانوا على متن الطائرة التي تقل نائبه ساولوس كلاوس تشيليما، لقوا حتفهم.

وكانت الطائرة التي تقل نائب الرئيس ومرافقيه، اختفت من شاشات الرادار، أمس (الإثنين)، في ظروف جوية صعبة.

وفي وقت سابق اليوم، رجّح الجيش، أن طائرة تشيليما ربما تكون قد تحطمت في إحدى الغابات. وذكر القائد العسكري بول فالنتينو فيري أن عمليات البحث والإنقاذ تواجه معوقات منها كثافة الغابات والضباب الذي يؤثر على الرؤية.

وقالت الرئاسة في مالاوي في بيان منفصل أمس: إن طائرة كانت تقل نائب الرئيس وتسعة آخرين اختفت. وأفادت بأن جميع جهود سلطات الطيران للتواصل مع الطائرة منذ أن اختفت من على شاشات الرادار، باءت بالفشل.

وأفاد البيان أن تشيليما (51 عاما) كان على متن الطائرة التابعة لقوات الدفاع في مالاوي، وقت مغادرتها العاصمة ليلونجوي في تمام الساعة 09.17 بالتوقيت المحلي (07.17 بتوقيت غرينتش)، أمس. وكان نائب الرئيس في طريقه لحضور جنازة المدعي العام ووزير العدل السابق رافائيل كاسامبارا، الذي توفي في 7 يونيو الجاري.