باوليني سعيدة رغم الهزيمة في نهائي رولان جاروس

باوليني سعيدة رغم الهزيمة في نهائي رولان جاروس

باوليني تخسر نهائي رولان غاروس

لم ترتق جاسمين باوليني إلى أداء إيجا شيانتيك بعد خسارتها في نهائي بطولة فرنسا المفتوحة للتنس، اليوم السبت، لكن السعادة سادت في نهاية مسيرة اللاعبة الإيطالية غير المتوقعة في باريس.

وشهدت مسيرة المصنفة 12 طفرة كبيرة هذا الموسم عندما فازت بلقب بطولة دبي – إحدى البطولات ذات التصنيف الأقل مباشرة من البطولات الكبرى- وفي رولان جاروس فازت اللاعبة الإيطالية (28 عاماً) على المصنفة الرابعة إيلينا ريباكينا في طريقها إلى النهائي.

وبينما انهارت منافسات أخريات تحت الضغط في أول نهائي لهن في إحدى البطولات الأربع الكبرى، لم تظهر باوليني صغيرة الحجم أي علامات على التوتر في بداية رائعة وكسرت إرسال منافستها البولندية لتتقدم 2-1 والابتسامة تعلو وجهها.

ومع ذلك، كان لدى شيانتيك الكثير من التوازن والسرعة في مواجهة اللاعبة الإيطالية التي خسرت 11 من أصل 12 شوطاً متبقياً على ملعب فيليب شاترييه المشمس.

وقالت باوليني في مؤتمر صحفي “أعتقد أنها لعبت بمستوى لا يصدق طوال المباراة. لم تكن هناك أخطاء، وأطلقت الكثير من الضربات الناجحة.

“لقد حاولت أن أظهر بأفضل أداء ممكن، لكن ليس من السهل اللعب بهذه القوة. لم أواجه مطلقاً لاعبة بهذه القوة في حياتي. أعتقد أنها كانت المباراة الأكثر تحدياً التي خضتها في مسيرتي بأكملها”.

وفازت شيانتيك المصنفة الأولى عالمياً في 21 مباراة متتالية في رولان جاروس.

وأضافت باوليني “لقد فازت بالفعل بأربعة ألقاب في رولان جاروس وعمرها 23 عاماً. هذه الأرقام ليست طبيعية، إنها لا تصدق”.

وستقفز باوليني للمركز السابع في التصنيف العالمي الذي سيصدر بعد غد الاثنين.